سيرة

أهل البيت ﴿؏﴾الإمام الحسن ﴿؏﴾سهم وسبعون
سهم وسبعون ١

سهم وسبعون ١

إن السهم الأول الذي رمي على الإمام الحسن (ع) هو الذي جر بقية السهام وفتح لها الباب لأنه جاء مقنعا بقناع شرعي من شخص نسب نفسه لرسول الله(ص) ولذلك لم يأخذ منه المسلمون موقفا قويا كي يقطعوا الطريق ، ولأجل ذلك فتحت ضد الإمام الحسن جبهة واسعة جدا إلى هذا اليوم ، وإغلاقها ليس سهلاً وإنما يحتاج إلى الكثير من العلوم والمعارف، والتحقيق، والحلم، وطلب الحقيقة والواقع، والتجرد عن المسميات، خصوصا أنها السهام الأسوأ حيث أنها لا تقضي على الشخص بل على الشخصية .

تابع القراءة

الإمام الحسن ﴿؏﴾
الإمام الحسن (ع) من الدائرة الأوسع

الإمام الحسن (ع) من الدائرة الأوسع

نقول بأن الصورة الأرحب للإمام الحسن ﴿؏﴾ هي التي تتجلى في مواقفه وسيرته المباركة -بعيدًا عن تلك الصورة الهزيلة التي حاول أن يصنعها ويروج لها الأعداء-؛ بحيث لو أعطيت لشخص مسيحي سيدرك أنه إنسان محبة، ولو أعطيت ليهودي سيدرك أنه نقي من العقد الموجودة في بني اسرائيل، ولو أطرت بأطر عالمية ستقرأ بنحو مختلف.

تابع القراءة