إيمان بلا حدود

إيمان بلا حدودالأشهر الفضيلةمواسم ومراسم
ايمان بلا حدود ١

ايمان بلا حدود ١

إن الذي يريد أن يصفي قلبه بالذكر، فعليه أن يصفي عقله بالفكر، وإذا ما قيل أن رجب نهر في الجنة أصفى من اللبن وأحلى من العسل، ففيه إشارة لأمرين: الأول أمر قلبي (أحلى من العسل)، فالحلاوة هنا من الأمور القلبية الروحية فالقلب هو الذي يتذوق، والثاني (أصفى من اللبن)، والصفاء شأن من شؤون انكشاف العقل والمعرفة العقلية.

تابع القراءة

إيمان بلا حدودالأشهر الفضيلةمواسم ومراسم
إيمان بلا حدود ٢

إيمان بلا حدود ٢

لقد جاءت أدعية شهر رجب لتوجد عند الإنسان حالة من التجرد كي يرى أكثر، فيتجرد عن ملكات وخصائص الضعف والأخلاق السيئة لديه ليصل لحالة الإلهام الإلهي، وهذا على مستوى الدعاء، أما للحصول على حالة التوجه والخشوع فلازمه التجرد مما يشغل الذهن والسيطرة على طيران الفكر مما يشغله ليستطيع أن يدعو الله ويتوجه نحوه سبحانه.

تابع القراءة

إيمان بلا حدودالأشهر الفضيلةمواسم ومراسم
إيمان بلا حدود ٣

إيمان بلا حدود ٣

 أن النظام الإلهي والإيمان الذي لا حد له هو أن تستطيع أن تقشر دار الغرور وتكتسي لله ﷻ، يقول أمير المؤمنين (ع) "من اكتسى بثياب فاخرة للناس فللناس اكتسى"، يجدر أن يتعلم الإنسان كيف يتزين لله سبحانه، كيف يستاك لله، ويأكل الطيب من الطعام دون أن يخلق ذلك في نفسه غرورًا، ولكن في الأغلب الأعم أصبحت الناس وللأسف في حال تسابق نحو نقص في الإيمان ونقص في المعتقد، وهذه المشكلة الخطرة ينبغي الالتفات لها؛ لأن الله لم يخلق هذه الطيبات وهذه الزينة إلا للمؤمنين ليستفيدوا منها، لذا فينبغي عليهم أن لا يحولوا الزينة التي هي للأرض فتكون معيار معرفتهم وعلاقاتهم وروابطهم وتواصلهم

تابع القراءة