ذووهم ﴿؏﴾

أهل البيت ﴿؏﴾ذووهم ﴿؏﴾
زينب في الربانيين

زينب في الربانيين

زينب من الربانيين الذين ما وهنوا أبداً, فلم يستطع أحد بما فيهم حكومات الجور أن يسقطوا ما قامت به زينب بنت أمير المؤمنين إلى اليوم، إذن هي لم تهن في بعدها الإدراكي بل كانت في غاية التكامل، ولم يضعف رأيها وعزيمتها وإرادتها وتعقلها للأمور.

تابع القراءة

أهل البيت ﴿؏﴾ذووهم ﴿؏﴾
في رحاب ذكرى أم البنين

في رحاب ذكرى أم البنين

ان المنطلق لتقييم أي ظاهرة تنسب إلى الدين؛ والقاعدة العقلية الأولى التي يبنى عليها كل سلوكنا الديني هو مقدار ما في تلك الظاهرة من جلب النفع والفائدة والتعليم والتربية، ومقدار ما فيها من دفع للضرر وعلاج المفاسد.. فعلينا أن نضع هذه الشعائر في الميزان، ونعرف ما هو ..

تابع القراءة

أهل البيت ﴿؏﴾ذووهم ﴿؏﴾
زينب تُسمِعُ كلام الله

زينب تُسمِعُ كلام الله

لقد تحملت السيدة زينب (ع) ما تحمله جدها رسول الله (ص) لتسمع الناس كلمات الله بالحكمة والموعظة الحسنة والجدال بالتي هي أحسن، وقد كانت بكل ملابساتها هي الأرضية، فأسمعتهم زينب عليها السلام كلام الله، وجعلت كلمة الله هي العليا.

تابع القراءة

أهل البيت ﴿؏﴾ذووهم ﴿؏﴾
أسيرة آسرة

أسيرة آسرة

الإنسان يفر من البكاء ومن الوجع والآلام، لكن البكاء على زينب نحن نبحث عنه ونقاتل من دونه، وندفع الأموال من أجل أن نحصل على هذه الدمعة، وهذا نوع من الأسر، وما أجمله من أسر! فقد مدت لنا زينب حبالاً في كل مكان حتى نصل إلى كربلاء.

تابع القراءة

أهل البيت ﴿؏﴾ذووهم ﴿؏﴾
مرجعية المرأة التربوية أمام التحديات

مرجعية المرأة التربوية أمام التحديات

القرآن ينص على أنه شفاء لـ (ما في الصدور) وأمراض الصدور هي وساس الشياطين، وضعف الإرادة، والجهل، والتردد، والانحرافات الأخلاقية، والشبهات العلمية، وضيق الصدر، والقساوة، والعجز عن قضاء الحوائج، والانهزامية، والعجلة، والغضب، وكل هذه الأمراض التي محلها الصدورا. وإذا حللنا دور السيدة زينب عليها السلام سنجد أنها كانت شفاء لكل امرأة؛ بل لكل الأمة الإسلامية من مرض ضعف الإرادة والخنوع للظلم والرضا بالحياة الدنيا والاطمئنان لها.

تابع القراءة

أهل البيت ﴿؏﴾ذووهم ﴿؏﴾
وتثبيتاً من أنفسهم – ذكرى وفاة السيدة خديجة (ع)

وتثبيتاً من أنفسهم – ذكرى وفاة السيدة خديجة (ع)

لو كانت السيدة خديجة (ع) حالة وفق الدارج في زمانها لما التفت لها التاريخ. وكم هو الفرق بين امرأة تنفق أموالها لتحافظ على أسرتها، أو لأجل امتلاك منزل أو أرض؛ وامرأة تنفق ليس أموالها فحسب بل وجاهتها ومكانتها الاجتماعية ليقوم مشروع إلهي.

تابع القراءة