ddp-md-icon|md-dashboard| الرئيسية ddp-et-icon|et-arrow-carrot-left|4 أسئلة وأجوبة ddp-et-icon|et-arrow-carrot-left|4 أسئلة فقهية ddp-et-icon|et-arrow-carrot-left|4 حكم خروج الزوجة مع منع الزوج

تقدم القراءة:

حكم خروج الزوجة مع منع الزوج

الخميس 1 رمضان 1436مساءًالخميس

الوقت المقدر للقراءة:   (عدد الكلمات:  )

0
(0)

 هل يجوز للمرأة أن تخرج لزيارة والديها مع منع الزوج؟

• من حقّ الزوج أن لا تخرج زوجته من بيتها من دون إذنه مطلقا إلا للقيام بفعل واجب عليها كالحجّ الواجب عليها، أما لو استلزم عدم خروجها حرجا شديدا لا يتحمّل عادة كما إذا كانت مريضة وتحتاج لعلاج ضروري، ففي مثل هذه الحالات يسقط إذن الزوج.

أما في حالة صلة الرّحم فلا يجوز لها الخروج بدون إذنه ولكن – وهذا من جمال واعتدال الشريعة – هنا يتوجّه الخطاب الشرعيّ للزوج وهو أن يأذن للزوجة في صلة رحمها وعيادة مرضاهم وتشييع جنائزهم، إذا لم يتنافَ مع حقه الشرعي من التمكين.

ولكن اسمحي لي أختي العزيزة أن أضيف للجواب الفقهي بُعدا اجتماعيّا أخلاقيّا حيث أننا لا نعلم سبب منع الزوج من صلة الرحم وحيث هذا خلاف الطبيعة العقلائيّة والعاطفية..

فننصح بالآتي: 

  1. لابدّ من البحث عن السبب لهذا المنع ومحالة معالجته.
  2. محاولة توضيح أهمية صلة الرحم وعقوبة قطيعة الرحم.. من خلال ذكر أحاديث أهل البيت (ع).. وهناك الكثير من الروايات الواردة بشكل قصة تصلح أن تكون محلا للأحاديث البيتية.
  3. تقوية الأجواء الأيمانيّة في البيت.. فهذا يرقّق القلب ويفتح بابا لتذكّر الآخرة.. ويوم الحساب.. وهذا له أثر في السماح بصلة الرحم. 
  4. عدم قطيعة الرحم وإن لم نصلهم وذلك بالاتصال عليهم.. والتهادي.. وغيرها من وسائل الاتصال الحديثة. 

 

كيف وجدت المقال؟ شارك الآخرين ذلك

معدل التقييم 0 / 5. عدد التقييمات 0

لا يوجد تقييم للمقال حتة الآن

كيف وجدت المقال؟ شارك الآخرين ذلك

معدل التقييم 0 / 5. عدد التقييمات 0

لا يوجد تقييم للمقال حتة الآن

إحصائيات المدونة

  • 17٬828 الزوار

اختر تصنيفًا

ما رأيكم بالموقع بحلته الجديدة

0 تعليق

إرسال تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

على أن يأتوا بمثل جعفر ﴿؏﴾ لا يأتون 5 (1)

“إنَّكَ تَدعوني فَأُوَلّي عَنكَ وَتَتَحَبَّبُ إلَيَّ فَأتَبَغَّضُ إلَيكَ وَتَتَوَدَّدُ إلَيَّ فَلا أقبَلُ مِنكَ كَأنَّ ليَ التَّطَوُّلَ عَلَيكَ، فَلَم يَمنَعكَ ذلِكَ مِنَ الرَّحمَةِ لي وَالإحسانِ إلَيَّ وَالتَّفَضُّلِ عَلَيَّ بِجودِكَ وَكَرَمِكَ” دعاء الإفتتاح، فالله ﷻ يتودد لنا بالقرآن الكريم، ويتودد لنا بجعفر بن محمد ﴿؏﴾ وأهل البيت ﴿؏﴾، ولذلك نجد أن العقلاء والمهديين من هذه الأمة يرغبون في الإمام الصادق ﴿؏﴾، كما يشرفهم أن يخالط اسمهم اسمه، ووصفهم وصفه فيكونوا (جعفريين)”

الحمزة أسد الله وأسد رسوله ﷺ  5 (4)

فهو “أسد الله وأسد رسوله” لأن هناك خصائل جمّة قد اجتمعت فيه وفضائل عدة قد تجلت وظهرت على يديه، كقادرية الله ﷻ؛ إذ لم يكن أسد رسول الله وأسد آل بيت محمد ﴿؏﴾ فحسب -وإن كان هذا شرف عظيم-؛ لكنه رقى إلى أن أصبح “أسد الله”.

فلسفة دعاء وداع شهر رمضان ٢ 5 (2)

“وَ تَخَيَّرْتَهُ مِنْ جَمِيعِ الْأَزْمِنَةِ وَ الدُّهُورِ، وَ آثَرْتَهُ عَلَى كُلِّ أَوْقَاتِ السَّنَةِ بِمَا أَنْزَلْتَ فِيهِ مِنَ الْقُرْآنِ وَ النُّورِ، وَ ضَاعَفْتَ فِيهِ مِنَ الْإِيمَانِ، وَ فَرَضْتَ فِيهِ مِنَ الصِّيَامِ، وَ رَغَّبْتَ فِيهِ مِنَ الْقِيَامِ، وَ أَجْلَلْتَ فِيهِ مِنْ لَيْلَةِ الْقَدْرِ الَّتِي هِيَ خَيْرٌ مِنْ أَلْفِ شَهْرٍ” إذًا بالنسبة للعاشق هذا الشهر -من حيث نسبته لله ﷻ- تكفيه لأن يتعلق به ويحبه ويريده كما يتألم لوداعه، ويكفيه أنه يكشف وينطق بصفات محبوبه فلا شك حينها سيكون فراقه موجع ومؤلم.